كتاب الدراسات الادبية ثالث ثانوي مسارات ف3 الفصل الثالث 1445

كتاب الدراسات الادبية ثالث ثانوي مسارات ف3 الفصل الثالث 1445

تحميل كتاب الدراسات الادبية ثالث ثانوي مسارات ف3 الفصل الثالث 1445،هل تريد عزيزي الطالب تحميل كتاب الدراسات الادبية للصف الثالث الثانوي مسارات ف3 الفصل الدراسي الثالث 1445 pdf.

عرض اون لاين كتاب الدراسات الادبية ثالث ثانوي مسارات الفصل الثالث



فهرس كتاب الدراسات الادبية ثالث ثانوي مسارات ف3
  • الأدب في العصر الجاهلي.
أولا: مفهوم العصر الجاهلي
قسم علماء الأدب العربي الأدب وفق حقيه التاريخية وعصوره إلى أقسام متعددة مبتدئين بأدب العصر الجاهلي فمرورا بعصور الدول الإسلامية المتعاقية - وانتهاء بالعصر الحديث، وسيكون موضوع هذه الوحدة هو العصر الجاهلي والمقصود بالعصر الجاهلي تلك المرحلة التي نضح فيها الأدب ووصلت اخباره، وذلك في الحقبة الزمنية التي سبقت بعثة نبينا محمد ﷺ، واستمرت قرابة قرن ونصف من الزمان.
  • مفهوم الجاهلية
في سبب الصاق هذه الكلمة ( الجاهلي ) بهذا العصر جدل بين المؤرخين، فمنهم من جعل هذا المعنى مرادفا العدم العلم، فوصف العرب بالجهل وعصرهم السابق للإسلام بالعصر الجاهلي .
ومنهم من جعله مرادقا للطيش وحدة الطبع وعدم الحلم، لأن بعض العرب كانت تمارس وتقول ما قاله شاعرهم الا لا يجهلن أحد علينا تجهل فوق جهل الجاهلينا غير أننا لا يمكن أن نصف العرب بالجهل المرادف لعدم العلم؛ لأن العرب وإن كان أكثرهم لا يقرا ولا يكتب فقد كانوا يتواصلون بلغة راقية نزل بها كتاب الله ووافقها، وكان لهم من الحكمة والتجربة والنضج وصفاء الذهن وسرعة البديهة الكثير مما أفصحت عنه أشعارهم وخطبهم وقصصهم وأخبار منتدياتهم وأسواقهم، وبعد أدبهم أرقى الآداب في أيامهم، ولا يزال إلى عصرنا الحاضر من أبرع النماذج الأدبية، وبالإضافة إلى ذلك فقد عرف عنهم معرفتهم بالفلك والقيافة .

كما لا يمكن أن نصف العرب بالجهل المرادف لعدم الحلم والسفه والطيش، وقد بعث النبي عليه الصلاة والسلام ليتمم مكارم أخلاقهم، ويشيد بكثير من صفاتهم، وقد عبر أدبهم عن سجايا كريمة وصفات نبيلة تنافسوا فيها، وهذا كله لا يعني نفي ما عند بعضهم من طيش وعصبية وسفه، وما كان يحدث بينهم.
ثانيا: بيئة العرب في العصر الجاهلي
  •  السنة الجغرافية
استوطن العرب شبه جزيرة العرب، وهي وإن تباينت جغرافيتها. ما بين اتحاد وسهول وهضاب وسواحل بحار، إلا أن رفعتها الشاسعة كانت صحراء تمتاز بسطوع شمسها وكثرة مخاطرها وتقلب رياحها وتوحش حيوانها، وتمتاز في المقابل بصفاء سمائها وتلألؤ كواكبها وطلاقة هوائها ورحابة فضائها.

ولا شك في أن الإنسان يتأثر بأرضه فتطيعه بطابعها، وتلون أخلاقه بلون تضاريسها ومناخها، حتى لقد قال أحد علماء الاجتماع : ( صفوا لي طبيعة أرض أصف لكم سكانها ) . وسترى في موضوعات هذه الوحدة كيف عاش الشاعر الجاهلي على وجه الخصوص متأثرا بالصحراء يستمد منها عناصر خياله، يتغنى بها ويغني لها، وظهرت في شعره بمظاهرها الطبيعية المختلفة كما ظهرت بحيوانها الأليف وحيوانها الشارة، وكثيرا ما وصف ليلها ومطرها وسحابها وسرابها، وكان إحساسه بها عميقا صادقا لا زيف فيه ولا افتعال .
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-